إلى غزة في العام الجديد

كتب اللواء / بهاء بعلوشة.

 

أه يا غزة المظلومة لو تعلمين:

 

لا أحد يعود من الحرب كما كان كلمات ظلت راسخة في أفواه المقهورين بعد كل حرب عبثي كنا نستطيع الإبتعاد عنه، فالمدن لن تبتسم كعادتها ، ولن يلتئم جرح الوطن بعد الحرب، إنه أسوأ ما عرفته البشرية، فالحروب تدمّر الشعوب وتشوّه التاريخ والحضارات، ولا ينجز سوى دموع الأمهات وانتشار الفقر والدمار ، وتغير الملامح والهوية والوعي الإنساني.

 

فقافلة الأحبة الراحلين يا غزة الأبية أخذت معها اليوم كل الصادقين المخلصين يموت الأحبة ويرحل الأصدقاء والأهل ونمنع من لقاء أحبابنا لسنوات طويلة لأن أوطاننا إنقلب عليها ثلة من ظلامها المجرمين ، ونبقى نواجه عالمنا وحدنا في بلاد بعيدة لعلنا نلتقي ولو بعد حين.

 

اللهم إني أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، وألجأت ظهري إليك رهبة ورغبة إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك.

Open chat
اهلا وسهلا بك
بالموقع الرسمي لعضو المجلس الثوري اللواء بهاء بعلوشة!